علوم وإكتشافات

الصداع النصفي لدى الرجال مرتبط بالنساء!

وجد باحثون أن هرمون الإستروجين قد يلعب دورا في الصداع النصفي عند الرجال كما هو الحال لدى النساء.

ووجد الباحثون أن الرجال الذين لديهم مستويات أعلى من الهرمون، أكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي مقارنة مع من يمتلكون مستويات منخفضة منه.

وللإستروجين تأثير على الصداع النصفي لدى النساء وتواتره وشدته، ومع ذلك، فإن العلماء وجدوا أن هذا الهرمون يشارك أيضا في الصداع النصفي عند الرجال، وهو اكتشاف يمكن أن يساعد على فهم ومعالجة بعض الأسباب الأساسية لهذه الحالة العصبية.

وقال الباحث في الدراسة، الدكتور فان أوسترهوت، من جامعة ليدن الطبية في هولندا، إن “بحثنا وجد مستويات متزايدة من الإستروجين لدى الرجال المصابين بالصداع النصفي، وكذلك أعراضا لانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون”.

وأجريت الدراسة على 39 رجلا بينهم 17 كانوا يعانون من الصداع النصفي العادي، وكانوا جميعا من العمر نفسه وفي حالات صحية عامة متشابهة.

ولأن العينة صغيرة، يقول الدكتور أوسترهوت: “يجب على المزيد من فرق البحث النظر في كيفية تأثير أنماط الهرمون على بداية الإصابة بالصداع النصفي”.

ويعرف الصداع النصفي بأنه حالة عصبية تسبب ألما شديدا على جانب واحد فقط من الرأس عادة، ومن المعروف أيضا أن هذا المرض هو ثالث أكثر الأمراض انتشارا وسادسها تعقيدا في العالم.

والإستروجين هو الهرمون الجنسي الأنثوي المسؤول عن تطوير وتنظيم الجهاز التناسلي والخصائص الجنسية الثانوية لدى النساء، فهو يساعدهن على النمو خلال سن البلوغ وله دور هام في الدورة الشهرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: