علوم وإكتشافات

دراسة تكشف أن اليوم ليس ٢٤ ساعة!

كشفت دراسة حديثة أن طول اليوم على كوكب الأرض ليس ثابتا كما يعرفه الجميع بـ24 ساعة، بل يزيد بمعدل طفيف للغاية.
وحسب الدراسة التي أجراها باحثون في جامعة ويسكونسن الأميركية، فإن اليوم الأرضي يزداد طوله بمقدار 1.8 مللي ثانية في كل قرن، نتيجة تباطؤ ضعيف للغاية في سرعة دوران الأرض حول نفسها. والمللي ثانية جزء من الألف من الثانية.

وبهذا المعدل، فإن اليوم الأرضي يحتاج إلى نحو 3.3 مليون سنة ليزيد بمقدار دقيقة واحدة.

واليوم الأرضي هو الزمن الذي تستغرقه الأرض للدوران حول نفسها دورة كاملة، لكن قوى الجذب بين الأرض والقمر تلعب دورًا في الأمر.

وحسب الباحثين، فإن دوران الأرض حول نفسها يصبح بطيئًا عندما يبتعد القمر عنها.

وطبقا لدراسات فلكية دقيقة، يبتعد القمر عن الأرض بمعدل 3.8 سنتيمترًا كل عام.

(سكاي نيوز)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: