لبنان

في جبيل … البلاستيك ممنوع !

أطلقت بلدية جبيل، في إطار حماية البيئة من التلوث، مبادرة جديدة لاستبدال أكياس البلاستيك المستعملة في المؤسسات والمحلات التجارية ضمن نطاقها، بأخرى صديقة للبيئة. وأمهلت المؤسسات التجارية حتى نهاية كانون الأول المقبل للبدء في استخدام أكياس ورقية قابلة للتحلل أو من نسيج معاد تدويره. وتعد المبادرة الأولى من نوعها لجهة الإعلان عنها كبلاغ للمؤسسات المعنية ما يعطيها طابعاً جدياً وملزماً.

التعميم يدخل في إطار الخطط البيئية التي بدأ عدد من البلديات تطبيقها ولو بشكل خجول، علماً أن خطوة كهذه مطلوبة بشدة على المستوى الوطني عبر الفرض على المستهلكين دفع ثمن أكياس البلاستيك، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي الى تراجع كبير في كمية النفايات التي ينتجها اللبنانيون، وتعد من بين الأعلى في العالم.
يشمل القرار الأكياس «المجهزة لتوضيب الحاجيات وتغليف المأكولات الجاهزة للتوصيل»، وليس فقط الأكياس المستخدمة في المؤسسات التجارية ومحلات السوبرماركت.
يشار إلى أن نحو 80% من النفايات البحرية في لبنان هي من البلاستيك الأشد فتكاً بالبيئة ــــ البحرية منها على على وجه الخصوص ــــ كون هذه المادة تتطلب آلاف السنين حتى تتحلل في الطبيعة، وبسبب سهولة تسربها الى السلسلة الغذائية عبر الأسماك التي نتناولها أو عبر تسرب حبيباتها الى المياه الجوفية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: