مجتمع وناس

خنقت والدتها بالتعاون مع صديقتها !

نشرت صحيفة “ميرور” البريطانية تفاصيل جريمة قتل بشعة، حيث اتفقت سيدة تدعى “هيلينا هايل” (43 عاما) مع صديقتها “ماري هاوثورن” (34 عاماً) على قتل والدة الأولى (58 عاما).

وبحسب الصحيفة، فإن “هيلينا” و”ماري” ذهبتا سويا إلى منزل الأم في غلاسكو، وخنقتاها بسلك الشاحن ثم طعناها بالسكين عدة مرات في أماكن متفرقة من الجسد، وبعدما غرقت في دمائها طلبتا لها الإسعاف وأنكرتا فعلتهما.

وأوضحت الصحيفة أن الابنة لفّت شاحن الهاتف على رقبة والدتها ثم طعنتها في رقبتها وأماكن متفرقة بجسدها ثم ركلتها، وكانت الأم تصرخ وتقول: “دعيني وشأني”، ثم اتصلت الابنة بالإسعاف، وعند التحقيق معها أنكرت فعلتها وقالت للمحققين إنها وصلت مع صديقتها إلى المنزل ووجدت والدتها ملقاة على الأرض فطلبت الإسعاف.

وأصيبت الأم بجروح في خدها وحلقها وساقيها، الأمر الذي يشكل خطرا على حياتها، ولكنها استطاعت أن تكذب ابنتها وصديقتها وأن تخبر الشرطة بالحقيقة حتى تم القبض عليهما.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: