مجتمع وناس

مستشفى تعالج المرضى في غرفة الموتى!

تعرض مستشفى ورسيستير شاير الملكي في بريطانيا للانتقاد الشديد، بعدما وردت أنباء تفيد بمعالجة العديد من المرضى في غرفة يتم فيها الاحتفاظ بجثث الموتى.

واعترفت إدارة المستشفى بأن بعض المرضى يخضعون للعلاج في غرفة تستخدم للاحتفاظ بجثث الموتى أثناء توديع أقاربهم لهم، وخاصة عند امتلاء عنابر وغرف المستشفى وعدم وجود أي شواغر فيه.

وأشارت إدارة المستشفى إلى أن “هذه الإجراءات يتم اتخاذها منذ أكثر من عام لأن قسم الطوارئ عادة ما يكون مكتظاً بالمرضى”.

غير أن منتقدي الإجراء قالوا بأن الغرف ليست مناسبة لعلاج المرضى لأنها مخصصة للاحتفاظ بالجثث، ولا تحتوي على أنابيب أوكسجين.

وذكر عامل المستشفى الذي أبلغ عن المخالفة، بأن الحجرة المذكورة تسمى حجرة المشاهدة، وهي مخصصة للاحتفاظ بالموتى ليلقي عليهم ذويهم نظرة الوداع، قبل نقلهم إلى حجرة التبريد.

ولفت العامل إلى أن المرضى قد يكونون عرضة لالتقاط العدوى بعد استخدامها لوضع جثث أشخاص توفوا بأمراض وبائية خطيرة، بحسب ما نقلت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية. 
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: