لبنانالأخبار

تصعيد الموقف في مخيم عين الحلوة ؟

جددت عائلة السعدي وأهالي بلدة طيطبا في مخيم عين الحلوة، في بيان، رفضهم دفن هيثم السعدي، قبل تسليم قاتله إلى السلطات اللبنانية.

وأكدت العائلة انها “مع أمن المخيم واستقراره، ووأد أي فتنة، وإعادة فتح مدارس وكالة الأونروا، وعودة الحركة إلى طبيعتها بما فيها سوق الخضار”، مضيفة: “ليس لدينا مشكلة مع أحد، بل نطالب بأن تأخذ العدالة مجراها لحفظ حق ابننا هيثم السعدي”. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: