الأخبارالعالم

محللون : إسرائيل ستحاول منع وصول أس ٣٠٠ إلى سوريا

قال الخبير العسكري ورئيس تحرير مجلة “الدفاع الوطني” إيغور كوروتشينكو، إنه على روسيا توفير التدابير الأمنية اللازمة أثناء تنظيم تسليم منظومات الدفاع الجوي “إس-300” إلى الجانب السوري، والأخذ بعين الاعتبار إجراءات “إسرائيل” الممكنة لتعطيل الإمدادات.

وصرح كوروتشينكو لوكالة “سبوتنيك” “قرار تسليم “إس-300” إلى سوريا، هو قرار صحيح تماما ورد في الوقت المناسب على الإجراءات الإسرائيلية، التي أدت إلى خسارة الطائرة الروسية “إيل-20”. والشيء الرئيسي حاليا عدم السماح لتل أبيب بمهاجمة الطائرات أو السفن، التي ستنقل هذه المنظومة إلى سوريا، ومثل هذا الاحتمال قائم. ومن المفترض أن القيادة العسكرية الروسية ستتخذ إجراءات قاسية وحاسمة من أجل منع مثل هذا السيناريو وأي محاولات من إسرائيل لتدمير “إس-300”.

وشدد الخبير على أن منظومات الدفاع الجوي البعيدة المدى “إس-400” و”إس-300″، المتمركزة في القاعدتين الروسيتين في حميميم وطرطوس، ستساعد على اعتراض الهجمات المحتملة.

ويرى أن منظومة “إس-300″، التي سيتم تسليمها إلى سوريا قد تكون تعديلا قديما أو حديثا، مثل “إس-300 بي4”.

وأضاف الخبير: “من المهم أن المتخصصين السوريين قد تدربوا بشكل صحيح على التحكم بمنظومة “إس-300″. كما سيتمكن المستشارون العسكريون الروس من تقديم المساعدة للسوريين في هذه المسألة”.

وكانت وزير الخارجية الروسي سيرغي شويغو قد أعلن، في وقت سابق من اليوم الاثنين 24 أيلول/سبتمبر، عن تعزيز الإجراءات الأمنية للجنود الروس، ردا على تحطم “إيل-20″، بإرسال “إس-300” إلى سوريا في غضون أسبوعين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: