علوم وإكتشافات

إحذروا طريقة الجلوس ولف الساق! تعرفوا على مخاطرها؟

بينت دراسة حديثة أن وضع ساق فوق أخرى أثناء الجلوس له مضار صحية كبيرة، وأشارت إلى أن هذه المضار تكون أكبر في حال كان الشخص يرتدي بنطال جينز ضيق.

ويتسبب وضع ساق فوق أخرى، أو ارتداء بنطالونات الجينز شديدة الضيق “skinny” إلى تقليل الدورة الدموية في الساقين، والتي يمكن أن تؤدي بالتالي إلى زيادة خطر تكون السيلوليت في القدمين بشكل كبير، وفق ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، اليوم الجمعة.

ويعد السيلوليت حالة يظهر فيها الجلد على أنه غائر ومتكتل، وتشبه إلى حد كبير قشر البرتقال، وعادة ما يؤثر على الأرداف والفخذين، ويصيب الرجال والنساء على السواء، لكنه شائع أكثر بين النساء.

وعلى الرغم من أن معظم أنواع السيلوليت مرتبطة بالاحتفاظ بالماء في الجسم، فإن الجلوس مع وضع ساق فوق أخرى يعد مسؤولا رئيسيا عن تكتل الدهون تحت الجلد، لأنه يقيد وصول الدم إلى الساقين.

ويحذر الأطباء من أن المشكلة تصبح أسوأ إذا كنت من محبي الجينز الضيق، فهذه النوع من الملابس يمكن أن يقلل من تدفق الدم في الساقين، مما يمكن أن يزيد في نهاية المطاف من إمكانية الإصابة بالسيلوليت.

ويقول الأطباء إنه عندما يضع الشخص ساقا فوق أخرى فإنه يضغط بشكل كبير على أطرافه، وهذا بدوره يعيق الدورة الدموية، ويؤدي إلى تخرين المياه تحت الجلد تدريجيا.

وفي حال كانت الدورة الدموية ضعيفة في بعض أجزاء الجسم، مثل الساقين، فإن ذلك يزيد من كمية احتباس الماء داخلها، لأن الدم يكون ببساطة غير قادر على الدوران بحرية وسهولة من أجل التخلص من السموم.

ويوصي الأطباء بممارسة الرياضة بانتظام، مثل المشي لمدة 30 دقيقة في اليوم، وتجنب الأطعمة المالحة، للتغلب على احتباس الماء داخل الجسم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: