الأبراج والفضاء

مسبار ناسا يصل الى آخر أطراف المجموعة الشمسية

يعتقد العلماء أن مسبارا استكشافيا أطلقته وكالة “ناسا” وصل إلى آخر أطراف المجموعة الشمسية في ساعة مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء، وأنه يحلق على مقربة من صخرة فضائية طولها 20 ميلا وتبعد مليارات الأميال عن الأرض في إطار مهمة لجمع معلومات عن نشأة المجموعة الشمسية.

ومن المتوقع أن يصل المسبار “نيو هورايزونز” إلى ما يعرف بالمنطقة الثالثة في أعماق حزام كويبر، ولن يحصل العلماء على تأكيد لوصوله بنجاح إلا بعد أن يرسل المسبار بيانات عن مكانه عبر شبكة الفضاء السحيق.

وبمجرد دخول المسبار الطبقة الخارجية للحزام التي تحتوي على أجسام متجمدة ومخلفات لنشأة المجموعة الشمسية، فإنه سيلقي نظرة أولى عن قرب على ألتيما ثولي وهي كتلة كبيرة في شكل حبة الفول السوداني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: